ما عقاب الظالم

قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فيما يرويه عن الله -عزّ وجلّ- في الحديث القدسي الصحيح :(يا عبادي إني حرمت الظلم على نفسي وجعلته بينكم محرماً فلا تظالموا) .

أنواع الظلم

للظلم عند العلماء أنواع عديدة وهي:

النوع الأول:
 الشرك، ويشمل ظلم الإنسان لنفسه، وذلك بأن يشرك الإنسان في عبادته لله -سبحانه وتعالى- غير الله، فيتخذ شريكاً لله -تعالى-، ويعد هذا النوع من الظلم من أعظم وأكبر أنواع.

النوع الثاني:
الظلم في الأموال بأكل أموال الناس بالباطل، وبخس الناس أشياءهم، والتلاعب في المكاييل والموازين، وأكثر هذا النوع يكون للعمال، والخدم.

النوع الثالث:
 الظلم في الأعراض، بالاعتداء على أعراض الناس والطعن في أنسابهم، وانتهاك حرماتهم، وقذف المحصنين والمحصنات.

النوع الرابع:
الظلم في الجاه، ويكون هذا بأن يتخذ الإنسان ما عنده من جاه وسلطان ليرتقي إلى مناصب ومنازل لا يستحقها، أو أن يتخذ ما لديه من جاهٍ وسلطان ليجعل الحق باطلا والباطل حقاً.

قد يعجبك هذه أيضا

تعريف القمار

يوم عرفه

سبب الظلم

يرجع سبب الظلم إلى ضعف في إيمان الشخص الظالم، وعدم خوفه من أحد .

ترك الظلم

من العوامل التي تُعين المرء على ترك الظلم ما يأتي:

* ذكر الله -سبحانه وتعالى- واستغفاره.
* عدم اليأس من رحمة الله سبحانه وتعالى.
* نظر المرء في سوء عاقبة الظالمين التي أخبر بها الله -سبحانه وتعالى- في القرآن الكريم.

عقاب الظالم في الحياة الدنيا

* الذل والهوان في الحياة الدنيا.
* تسليط الظالمين بعضهم على بعض قال الله سبحانه وتعالى :(وَكَذَٰلِكَ نُوَلِّي بَعْضَ الظَّالِمِينَ بَعْضًا بِمَا كَانُوا يَكْسِبُونَ).
* الله -سبحانه وتعالى- يستدرج الظالم، ويمهله ويطيل عمره، حتى إذا جاء أجله وسبق عليه الكتاب لا يجد له ولياً، ولا نصيراً، ولا يجد ما يخلّصه من كثرة مظالمه.

أما عقاب الظالم يوم القيامة فيكون بعدة صور منها:

* حصول الخيبة لأهل الظلم يوم القيامة قال الله سبحانه وتعالى :(…وَقَدْ خَابَ مَنْ حَمَلَ ظُلْماً  )
* ما جاء في قول رسول الله صلى الله عليه وسلم :(اتقوا الظلم فإنَّ الظلم ظلمات يوم القيامة …)، وفي الحديث النبوي بيان أنّ الظلم ظلمات يوم القيامة، وبسبب هذه الظلمات فإنَّ صاحبها لا يهتدي.
* ذهاب حسنات الظالم التي حصل عليها من أعماله الصالحة.

Leave A Reply

Your email address will not be published.