أول جامع أقيم في مصر

جامع عمرو بن العاص أول جامع أُقيم في مصر

يعتبر مسجد عمرو بن العاص أول جامع بني في مصر، وذلك في عام 642م من قِبل الفاتح عمرو بن العاص الذي فتح مصر للإسلام، وقد بني هذا الجامع في الموقع الذي نصب به عمرو بن العاص خيمته، وقد تمّ بناء الهيكل الأصلي من هذا المسجد من جذوع النخيل وأوراقه، ثمّ تمّت توسعته ليصل إلى حجمه الحالي في عام 827م

يعتبر مسجد عمرو بن العاص أول مبنى إسلامي في مصر، فقد تمّ بناؤه في مدينة الفسطاط، وهي المدينة التي خدمت كمعسكر للجيش العربي، والتي كانت في موقع القاهرة حالياً، وقد كان هذا المسجد مبنى متواضع، كما تمّ تدميره وترميمه في كثير من الأوقات على مرّ التاريخ

* تم استخدام المسجد لعقد المحاضرات الدينية، فقد كان يحضره العديد من الأساتذة والأئمة بما في فيهم محمّد بن إدريس الشافعي.

قد يعجبك هذه أيضا

أعمال يحبها الله

جهاد النفس

السحر

* تمّ بناء المسجد على شكل سقيفة مستطيلة الشكل من الخشب وأوراق النخيل، وقد كانت مدعومةً بأعمدة من سيقان النخيل، والأحجار، والطوب الطيني، بينما كانت الأرض مغطاةً بالحصى.

* يعتبر المسجد أول جامعة حقيقية في العالم بأسره، كونه كان مركزاً للتعليم والتدريس.

* يعتبر مسجد عمرو بن العاص أول مسجد بُني في أفريقيا؛ ولهذا فإنّه يتمتع بمكانة تاريخية مهمّة.

* يضم مسجد عمرو بن العاص قبر عبد الله بن عمرو بن العاص.

Leave A Reply

Your email address will not be published.