الإستعداد ليوم القيامة

كلّ شيْ في هذهِ الحياة الدنيا قد كتب الله عليه الفناء.

وردَ ذكر يوم القيامة صريحاً في القُرآن الكريم وفي السنة النبوية الشريفة، وليوم القيامة العديد من الأسماء الأخرى كيوم الحساب، واليوم الآخر وغير ذلك، وهو اليوم الذي أخفى الله موعدهُ عن العالمين أجمعين، فلا يعلمهُ ملكٌ مُقرّب ولا نبيٌّ مُرسل، والحكمة من إخفاء يوم القيامة عن الناس حتّى يستعدّوا لهُ ولا يتكّلون عليه، ولكن يجب أن يتذكّر الإنسان أنّ لهُ قيامته الخاصّة وهي موته فإذا مات ابن آدم فقد قامت قيامته.

الاستعداد ليوم القيامة

قد يعجبك هذه أيضا

الفدية

تعريف القمار

* لا تجعل الدُنيا أكبر همّك، ولا تجعلها تشغل بالك فكُلّما ازددت بها تعلُّقاً كُلّما كُنت أكثر جزعاً على فراقها

* رُدَّ المظالم إلى أهلها وأعِد الحُقوق إلى أصحابها واستغفر الله عمّا مضى تكُن مُستعدّا للقاء الله يوم تقوم الساعة.

* إذا علمت ما ينتظرك في يوم القيامة وهو الحقُّ من ربّك فستكون بإذن الله تعالى عالماً بأحوالك حين تقوم الساعة لذلك يجب التفقه في علوم الدار والاخره .

* إذا كانت علاقتك مع الله مبنيّة على الإيمان به وبرسوله النبي الخاتم عليه الصلاة والسلام فقد قدّمت لنفسك خيراً، وخير ما تقوم به أيضاً هو التزامك بالفرائض وعدم الترك لها خُصوصاً الصلاة وكذلك التقرّب إلى الله بالنوافل لأنّها سبب في محبّة الله لك.

Leave A Reply

Your email address will not be published.