صفات الإنسان في القران

خلق الله الإنسان ونفخ فيه من روجه وخلق لادم زوجته حواء من ضلعه
لكن ماهي صفات الإنسان المذكوره فى القران الكريم

– صفات الإنسان في القران الكريم هى

* الخلافة

حيث قال تعالى ” (وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الْأَرْضِ خَلِيفَةً ۖ قَالُوا أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاءَ وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ ۖ قَالَ إِنِّي أَعْلَمُ مَا لَا تَعْلَمُونَ)
فالإنسان هو المسئول عن إعمار الأرض.

قد يعجبك هذه أيضا

من كتب القران

سورة الفلق

* العقل

حيث ميزه الله عزوجل بالعقل دونا عن غيره من سائر الكائنات , وبناء عليه فهو يستطيع أن يختار لنفسه ما يحلو له.

* الحواس الخمس

حيث أنعم عليه بحاسه السمع والبصر واللمس والتذوق أيضا .

*العلم والقدرة على التعلّم

ومثال على ذلك قوله تعالى: (عَلَّمَ الْإِنْسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ)

وقوله أيضاً: ‘”(الرَّحْمَنُ، عَلَّمَ الْقُرْآنَ، خَلَقَ الْإِنْسَانَ، عَلَّمَهُ الْبَيَانَ )”‘

* فيه من روح الله

عندما خلق الله سبحانه وتعالى الإنسان، نفخ فيه من روحه أمر الملائكة بالسجود إليه

* الضعف

فالله تعالى خلق الإنسان ضعيفاً من الناحية الجسديّة والعقليّة والنفسيّة، وخاصّةً في مرحلة الشيخوخة، وعند التقدّم في السنّ، كما يكون ضعيفاً في المرض والتعب، وقد ذكر الله تعالى ذلك في قوله:'”(يُرِيدُ اللَّهُ أَنْ يُخَفِّفَ عَنْكُمْ وَخُلِقَ الْإِنْسَانُ ضَعِيفًا)'”

* النسيان

وتلك الصفه أدت إلى نزول ادم وحواء من الجنه عندما تمكن الشيطان من الوسوسه لهم وإغوائهم. 

Leave A Reply

Your email address will not be published.