أهمية الصدقة والحكمة منها

إذا أراد الإنسان أن يحقق الله له ما يريد أو ضاق عليه أمر فى حياته فعليه أن يتصدق، حيث أمر الإسلام أتباعه بالقيام بأعمال البر، والخير، والإحسان،        ومن أحبّ وأفضل الأعمال لله عزّ وجلّ هى الصدقة على المحتاجين والفقراء؛ لأنّ في إخراجها دليلٌ على صحة إيمان العبد بالله تعالى ويقينه بأنّه هو الرزاق سبحانه، وقد سُمّيَ المال بذلك لأنّه يُميل القلوب ويحجبها عن رؤية جزاء الصدقة وإخراج المال، ويحجبها عن رؤية النعم التي تستحق الشكر والذي يعبّر عنه بالصدقة، لكن العبد المؤمن يعرف أنّه مستخلَفٌ في هذا المال، وأنّ عليه أن يعطي الفقراء والمساكين منه حتى يحقّق التكافل الإجتماعي، بل يتنافس مع غيره في سدّ حاجة الفقير والمحتاج، لأنّ رسول – صلى الله عليه وسلم- قد حثّ على الصدقة.

وقد تكاثرت النصوص عن فضيلة الصدقة؛ قال تعالى: ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَنْفِقُوا مِمَّا رَزَقْنَاكُمْ مِنْ قَبْلِ أَنْ يَأْتِيَ يَوْمٌ لَا بَيْعٌ فِيهِ وَلَا خُلَّةٌ وَلَا شَفَاعَةٌ﴾، وقال تعالى: ﴿ وَأَنْفِقُوا مِنْ مَا رَزَقْنَاكُمْ مِنْ قَبْلِ أَنْ يَأْتِيَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ فَيَقُولَ رَبِّ لَوْلَا أَخَّرْتَنِي إِلَى أَجَلٍ قَرِيبٍ فَأَصَّدَّقَ وَأَكُنْ مِنَ الصَّالِحِينَ )

فوائد الصدقة والحكمة منها :

  • إطفاء غضب الله بالصدقة، وخاصةً صدقة السر.
  • تفريج للهم والكرب الشديد.
  • مسح الخطيئة، وتطفئ نارها.
  • الوقاية من عذاب النار، حيث قال صلى الله عليه وسلم: (فاتَّقوا النَّار ولو بشقِّ تمرةٍ)
  • تُشكّل الصدقة ظلاً لصاحبها يوم القيامة فيقف فيه.
  • والصدقة سببٌ للشفاء من الأمراض .
  • فوز المنفق بدعاء الملائكة له، بخلاف الذي يُمسك عن الإنفاق.
  • زيادة البركة في مال المتصدّق، فلا يمكن أن ينقص مالٌ من صدقة.
  • سببٌ لدخول الجنة، ويُدعى صاحب الصدقة يوم القيامة من باب الصدقة.
  • انشراح الصدر، وطمأنينة القلب.

وهناك حكم كثيرة شُرعت الصدقة في الإسلام من أجل أن تحقّقها، منها ما يأتي :

  • تورث المحبة والمودّة بين المسلمين، وتزيل الحقد من قلوب الفقراء على الأغنياء.
  • يسهل التعارف بين المسلمين وينشر الرحمة والمودة بين المسلمين.
  • يقلّل من ظاهرة انتشار الفقر في المجتمع .

أما بالنسبة لآداب الصدقة فهي :

  • أن يخفيها ولا يتظاهر ويتفاخر بها لأن التفاخر يقلل من أجر الصدقة على عكس إخفائها، من السبعة الذين يُظلهم الله في ظلّه يوم لا ظلّ إلا ظلّه، ويكون دليلًا على إخلاص العبد، حيث إنّ الصدقة تقع في يد الله قبل أن تقع في يد الفقير.
  • أن لا يُتبع المسلم صدقته بالمنّ والأذى، وأن لا يرجع بصدقته.
  • أن تكون الصدقة على الأقارب، وعلى من يستحقّها من الفقراء.  

Leave A Reply

Your email address will not be published.