ماهو الرياء وكيفية علاجه والتخلص منه

تعريف الرياء:

الرياء هو القيام بأداء العبادات لله -تعالى- مع تعمّد إظهارها للنّاس ليحمدوه عليها ويُعجبوا بها، والقصد من الرّياء تعظيم النّاس أو الرغبة في إعجابهم به أو رهبةً من النّاس وخوفاً منهم، وقرين الرّياء العُجْب؛ وهو أن ينظر الإنسان لنفسه بعين الإعجاب لصلاحه أو لعبادته
إنّ الرياء هو الشرك الخفي أو الشرك الأصغر على خلاف الأحاديث، ولا بدّ أن يكون للرياء سبب في نفسية المرائي الذي يحبّ الظهور أمام الناس بأعماله الصالحة، فهو قد جعل مكافآته في ثناء الناس عليه ومديحهم له فقد توعّد الله المرائين في صلاتهم، فقال: (فَوَيْلٌ لِلْمُصَلِّينَ*الَّذِينَ هُمْ عَنْ صَلاتِهِمْ سَاهُونَ*الَّذِينَ هُمْ يُرَاؤُونَ)

ومن علامات الرياء :

  • حب الظهور في المجتمع. الرغبة في الشهرة.
  • الإستعلاء على الأقران .
  • حب الجدال مع الآخرين ومناظرتهم، بالإضافة إلى حب الشخص لأن يظهر بمظهر الكامل الخالي من العيوب والنقص.
  • أن يفعل الشخص العمل بنشاط أمام الناس، وأمّا إذا كان وحده فإنّه يترك ذلك العمل.

ومن طرق علاج هذا المرض :

حتى يتمكن المؤمن من التخلّص من مرض الرياء، ومعالجته، لابد له من بعض المُعينات على ذلك، وفيما يأتي بيان جانبٍ منها:

  • التزوّد بالإيمان؛ ويكون ذلك في الإعتقاد، والقول، والعمل.
  • استحضار معنى عظمة الله عز وجل، واستحقاقه للعبادة وحده دون شريكٍ له.
  • تذكّر مراقبة الله تعالى للعبد؛ فهو مطّلعٌ على نوايا العبد لا يفوته منها شيءٌ.
  • التفكّر في أن مدح الناس وثنائهم على الإنسان لا يزيده شيئاً، وكذلك ذمهم إياه، وانتقاصهم منه لا ينقصه شيئاً فالدنيا فانيةٌ زائلةٌ، والآخرة باقيةٌ خالدةٌ.
  • أن يُبيّنَ للمرائي أنّ الأعمال لا يقبلها الله تعالى ما لم يكن خالصًا لوجهه الكريم ،وبالتالي الخوف من إحباط العمل، فيخشى العبد عدم القبول؛ بسبب ما يخالط نيته من رياءٍ.

 

  • الإلحاح على الله تعالى في الدعاء، بأن يرزق الإنسان الإخلاص، ويُعينه عليه، ويمكّنه في قلبه، وكذلك التعوّذ به من الرياء، والسُمعة، فهذا من هدي رسول الله صلّى الله عليه وسلّم وسنّته.

 

  • المداومة على قراءة القرآن الكريم، مع الإجتهاد في تدبّره، وفهم آياته، فهو شفاء لصدور المؤمنين، وفيه هدى ورحمةً لهم، كما ثبت عن رسول الله صلّى الله عليه وسلّم، أنّ المداومة على قراءة سورة الكافرون قبل النوم، براءةٌ للإنسان من الشرك.

Leave A Reply

Your email address will not be published.