من هي أكبر دولة إسلامية؟

تُعتبر إندونيسيا أكبر دولةٍ إسلامية في العالم، فعدد سكانها ٢٣٠ مليون نسمة أغلبهم يعتنقون الدين الإسلامي، ويصل عدد جزرها إلى ١٧ ألف جزيرةٍ، وهي رابعُ أكبرَ دولةٍ في العالم من حيث المساحة، وهي تقع في الجنوب الشرقي من قارة آسيا.

تبلغُ نسبة معتنقي الإسلام في 87.2%، ممّا يعني أنّ غالبيّة سكّان الدّولة مسلمون، أمّا الباقون فإنّهم يتوزّعون على ديانات أخرى، وهي: 9.9% مسيحيّون، 1.7% هندوس، 0.9% ديانات أخرى، مثل: البوذيّة، والكونفوشيّة،ورغم أن إندونيسيا دولة إسلامية ولكن غير عربية حيث تضمّ الكثير من الأعراق.

كيف وصل الإسلام إلى اندونسيا :

كانت بداية دخول المسلمين لها في أواخر القرن الثامن والتاسع للميلاد،

    • منذ أن بدأت بعمل تجارة وتأسيس مراكز تجارية على سواحلها، وتحديداً سومطرة وكذلك شبه جزيرة ملايو، والتي كانت تتّبع لتجّار مسلمين يتّبعون المذهب الشافعي، معظمهم جاء من اليمن وتحديداً العاصمة عُمان ومدينة حضرموت إضافةً إلى الساحل الجنوبي في اليمن، وكانوا يطلقون عليها اسم سمدرة،
    • وبالنسبة للهنود المسلمين فقد جاؤوا وهم يتبعون للمذهب الحنفي، وبعد ذلك بدأ توافد التجار إليها من شبه جزيرة الكجرات، وحسب الكثير من الكتب التاريخية فإنّ الإسلام بدأ بالانتشار فيها منذ العصر العباسي أي في بداية القرن الخامس عشر للميلاد، وتحديداً عندما جاء إليها عدد كبير من التجار الأندونيسيون ومكثوا بدايةً في بغداد.

وسبب اعتناق الإندونيسيّين بالإسلام :

    • وصلَ الإسلامُ إلى قلوب سُكّان إندونيسيا؛ نظراً لما يدعو إليه من مساواةٍ بين النّاس، وحُجَجِه العلميّة القويّة، التي شكّلت لدى عامّة السّكّان دافعاً قويّاً حرّرهم من ظُلم الإقطاع؛ فقد ساد إندونيسيا قبل الإسلام نظامٌ إقطاعيٌّ مُستبِدٌّ؛
    • فكان بإمكانَ حاكم الدّولة أن يستوليَ على أراضي السُّكان، وربّما زوجاتهم لمجرد هواه، ولذلك جذبتْ شريعة الإسلام وتعاليمه انتباه الشّعب الإندونيسي؛ لما رأوه من تعاليم حقةٍ وعادلةٍ، تحضُّ على الفضائل والخير .

Leave A Reply

Your email address will not be published.