ما هي أهم آداب صلاة الجنازة؟

صلاة الجنازة

تُعرَف صلاةُ الجنازة بأنَّها الصلاة التي تؤدَّى على الميت من غير الشهداء من المسلمين، فالشهيد لا تُصلَّى عليه صلاة الجنازة، وصلاة الجنازة تختلف عن الصلوات الأخرى من حيث كيفية أدائها فهي صلاة بلا ركوع ولا سجود، وقد سُمِّيت هذه الصلاة بصلاة الجنازة لأنَّ الجنازة في اللغة هي النَّعش والميِّت ومن يقوم بتشييع الميت، أي إنَّ اجتماع هؤلاء هو الجنازة في اللغة، وجمعها جنائز، وجدير بالذِّكر إنَّ صلاة الجنازة فرض كفاية في الإسلام فقد أمر بها رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- أصحابه الكرام، روى أبو هريرة – رضي الله عنه- قال: “إنَّ رَسولَ اللَّهِ – صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ – كانَ يُؤْتَى بالرَّجُلِ المُتَوَفَّى، عليه الدَّيْنُ، فَيَسْأَلُ: هلْ تَرَكَ لِدَيْنِهِ فَضْلًا؟، فإنْ حُدِّثَ أنَّهُ تَرَكَ لِدَيْنِهِ وَفَاءً صَلَّى، وإلَّا قالَ لِلْمُسْلِمِينَ: صَلُّوا علَى صَاحِبِكُمْ…”، ولكنَّ أهل العلم اتفقوا على أنَّها فرض كفاية أي أنَّه إذا أداها قسم من المسلمين سقطت عن الآخرين ولكن إذا لم يؤديها أحد من المسلمين فقد أثم كلُّ المسلمين، والله تعالى أعلم.

 آداب صلاة الجنازة

  • لقد شرَّع الله تعالى صلاة الجنازة للمسلمين إكرامًا للميت ورحمة له، فصلاة الناس على الميت شفاعة له، خاصَّة إذا كثر المصلون على الميت، وهذا ما جاء في حديث رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم-، روى عبد الله بن عباس -رضي الله عنهما- إنَّ رسول الله -عليه الصَّلاة والسَّلام- قال: “ما مِن رَجُلٍ مُسْلِمٍ يَمُوتُ، فَيَقُومُ علَى جَنَازَتِهِ أَرْبَعُونَ رَجُلًا، لا يُشْرِكُونَ باللَّهِ شيئًا، إلَّا شَفَّعَهُمُ اللَّهُ فِيهِ”، وروت السيدة عائشة – رضي الله عنها- إنَّ رسول الله – صلَّى الله عليه وسلَّم- قال: “ما من ميِّتٍ يصلِّي علَيهِ أمَّةٌ منَ المسلِمينَ يبلغونَ أن يَكونوا مائةً يَشفعونَ إلَّا شُفِّعوا فيهِ”.

 

  • ومن الجدير بالذكر إنَّ لصلاة الجنازة آدابًا كثيرة بيَّنها الشرع وحددها في سبيل تقويم الناس وتهذيب سلوكهم وضبط صلاة الجنازة بين المصلين، فالإنسان عدو ما يجهل، وإنما حسابه بعلمه وتقصيره، وفيما يأتي أبرز ما ورد من آداب صلاة الجنازة في الإسلام: لا يجوز الصلاة على الجنازة بين القبور، ففي حديث صحَّحه الألباني في صحيح الجامع عن أنس بن مالك -رضي الله عنه- أنَّه قال: “نَهَى أنْ يُصَلَّى على الجنائِزِ بينَ القبورِ”.

  • ومن آداب صلاة الجنازة أن يرفع يديه في كلِّ تكبيرة من تكبيرات صلاة الجنازة.

 

  • ومن آداب صلاة الجنازة أيضًا أن يقف الإمام الذي يصلِّي بالنَّاس عند رأس الميت إذا كان الميت رجلًا، وأن يقف عند وسط الميت إذا كان الميت امرأة.

  • ومن آداب صلاة الجنازة أنَّه لا فرق في وضع رأس الميت على يمين الإمام أو على يسار الإمام أثناء الصلاة، فليس ثمَّة ما يُحدد جهة دون أخرى.

Leave A Reply

Your email address will not be published.